الحب هو عنوان الحياة


    الخجل من طبيعة الأطفال ..

    شاطر
    avatar
    جومانا
    Admin

    المساهمات : 120
    تاريخ التسجيل : 22/05/2010
    العمر : 25
    الموقع : gomana97.mousika.org

    الخجل من طبيعة الأطفال ..

    مُساهمة  جومانا في السبت مايو 22, 2010 9:59 am

    من المعلوم أن ظاهرة الخجل من طبيعة الأطفال ولعل بوادره تبدأ في سن الأربعة أشهر ،، وأما بعد كمال السنة فيصبح الخجل واضحاً في الطفل ،، إذا يدير وجهه أو يغمض عينيه أو يغطي وجهه بكفيه إن تحدث شخص غريب إليه ،، وفي السنة الثالثة يشعر الطفل بالخجل عندما يذهب إلى دار غريبة ،، فهو قد يجلس هادئاً في حجر أمه ،، أو إلى جانبها طوال الوقت لا ينبس ببنة شفة ،، ولكن عندما يتجاوز الطفل سن السابعة ويبدأ في التعامل مع الناس سواء في المدرسة أو في الأسرة ،، فإن ظاهرة الخجل هنا تكون ظاهرة مرضية بحاجة إلى علاج ..






    ،، ،، صــفــات الــطــفــل الــخــجــول ،، ،،

    يتصف الطفل الخجول بالتردد ،، وعدم الثقة بالنفس ،، والانطواء ،، وإيثار العزلة والتحدث بصوت خافت ،، وكل همه إن يتوارى عن الأنظار ،، وإذا حدث ووجد في جمع الغرباء أو أقرباء فإت حمرة الخجل سرعان ما تعلو وجهه ،، ويتهرب الطفل الخجول من العلاقات الاجتماعية ،، فهو يختفي عن الأنظار إذا ما أتى زائر إلى المنزل ،، ويتجنب المشارة مع أقرانه في ألعاب جماعية ،، وبعض الأحيان يعاني الخجول من اضطرابات في الحواس والنطق والذاكرة ،، وربما يؤدي اضطرابه النفسي إلى التأتأة واللجلجة وغيرها من اضطرابات الكلام ..






    ،، ،، أســبــاب الــخــجــل ،، ،،

    ،، افتقار الطفل الخجول إلى مشاعر الأمن ،، فالطفل غير الآمن لا يشعر بالأمان الكافي الذي يدفعه إلى الاتصال بالآخرين ..
    ،، الطفل الذي يحميه والداه حماية زائدة يظل صغيراً في تصرفاته حتى لو بلغ من العمر سنين عداداً ..
    ،، الطفل الذي يتعرض للنقد من والديه والتوبيخ غالياً ما يكون خائفاً خجولاً ..





    ،، ،، أســالـيـب الـوقـــايـة وعـــلاج ،، ،،
    ،، من الأفضل ألا يتعرض الطفل بصفة عامة للحماية الزائدة والعطف الزائد طول الوقت ،، ولا للقسوة الزائدة بالإسراف في الأوامر والتعمليات والنواهي ،، بل يجب ماراعاة خط الاعتدال والموازنة بين القسوة واللين ..
    ،، أن يتجنب الآباء تعيير الطفل بخجله أو الإشادة به كطفل خجول مؤدب ..
    ،، ينبغي تشجيع الطفل على أن يطلب ما يريد يجرأة ودون خوف أو حرج ،، وإشراكهم في مجموعات اللعب الموجه ،، أو التدريب على المهارات ،، وإفساح المجال أمام الطفل ليتغلب على الخجل من خلال إحراز نجاحات رياضية يحققها أمام الآخرين ..
    ،، ينبغي ألا ندفع الطفل إلى القيام بأعمال تفوق قدراته وإمكاناته ،، لأن ذلك يشعره بالعجز ويجعله يزداد خجلاً ..

    ،، ،، أحلى شي لما يكون الطفل هااااااادئ ،، ،،

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء أبريل 25, 2018 6:09 am